استشهاد المجاهد أحمد محمد غفانة إثر قصف صهيوني على غزة

أعلنت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” خبر ارتقاء المجاهد في صفوفها البطل أحمد محمد عبد المجيد عفانة، البالغ من العمر 33 عاماً، من مسجد “الشهداء” في معسكر جباليا شمال قطاع غزة، حيث قتل اليوم الأحد 09 محرم 1444هـ الموافق 07 أغسطس/ آب 2022م، أثناء العدوان الصهيوني السافر على قطاع غزة.
وودعت الكتائب الشهيد أحمد بعبارة:” ليغادر دنيانا وما غيّر أو بدّل ولا تخاذل أو تقاعس، بل نذر نفسه لله مجاهداً حتى لقي الله على ذلك، نحسبه من الشهداء والله حسيبه ولا نزكيه على الله”.
وأردفت بالدعاء:” نسأل الله تعالى أن يتقبله ويسكنه فسيح جناته، وأن يصبّر أهله وأحبابه ويحسن عزاءه، وستبقى دماء شهدائنا نبراساً في طريق تحرير فلسطين وناراً تحرق المحتلين حتى يندحروا عن أرضنا بإذن الله”.

وجذير بالذكر أن غزة تتعرض لغارات وحشية متواصلة منذ يوم الجمعة الفارط، حيث تستهدف قوات الاحتلال مناطق سكنية تسببت بمقتل عدد من المدنيين من بينهم أطفال، بالإضافة إلى هدم المنازل وتدمير الممتلكات المدنية.

من جهتها ردت المقاومة على هذا العدوان بقصف عدد من المناطق على الأراضي الفلسطينية المحتلة التي يقيم بها الصهاينة برشقات صاروخية حسبما أفادت به “سرايا القدس” الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوى محمي !!