استشهاد فلسطيني بالرصاص بعد طعنه اثنين من قوات الاحتلال

عند حاجز أمني للاحتلال الصهيوني في حي الشيخ الجراح بالقدس المحتلة، أقدم شاب فلسطيني على طعن جنديين ليتم إطلاق الرصاص عليه فيسقط شهيدا في ميدان الشرف،  وحسب سائل الإعلام العبري، فقد تم تسجيل وقوع إصابتين في صفوف العدو.

وجدير بالذكر أن الشاب زهدي الطويل يبلغ من العمر17 عاماً وهو من بلدة كفر عقب بالقدس، وقد تم تداول فيديو يظهر الشهيد ملقى على الأرض، وهو مقيد اليدين رغم مفارقة الروح للجسد، في حين يقوم جندي الاحتلا بتفتيشه.

وفي وقت سابق وتحديدا يوم 16 مايو/ أيار 2021 نفذت عملية دهس من قبل الشهيد شاهر أبو خديجة -رحمة الله عليه- وهو أب لأربعة أطفال، حيث اخترق بسيارته حاجزا عند مدخل حي الشيخ جراح، وحسب ما أفاد به ناطق الشرطة الصهيونية أنه بنقل 6 من الجنود وتم نقلهم للمستشفى بعد إصابتهم بجروح متفاوتة.

وتأتي هذه العمليات كرد على العدوان الصهيوني على المدنيين ومحاولة تفعيل مشروع تهويد مدينة القدس المحتلة، بتهجير سكانها وسلب ممتلكاتهم في انتهاكات صارخة، بالتضييق على المصليين في المسجد الأقصى، وتصعيد موجة العنف بالاعتقالات الوحشية وضرب وسحل، مع إطلاق للرصاص والقنابل الصوتية، والغاز المسيل للدموع، في انتهاكات صارخة.

error: المحتوى محمي !!