حيوانات و نباتات

الحصان البري

الحصان البري 1

تقديم

الحصان من الحيوانات التي يستأنس الإنسان بوجودها لذا فعادة ما يهتم بتربيتها والانتفاع بها، لكن تبقى أنواع عديدة منها تختلف في اللون والوزن والطول وشكل الذيل تعيش في البرية مفضلة البقاء ضمن مجموعات حرة تتكاثر في الطبيعة.

موطن الحصان البري

تختار مجموعة الأحصنة البرية أراضي الرعي التي تتوفر على الطعام والماء والمأوى الآمن قرب نهر أو بحيرة بعيدا عن البشر، مما يجعل الإقتراب منها أو تصويرها صعبا للغاية فبمجرد الاقتراب منها تركض بعيدا وتتوارى عن الأنظار.

يعيش الحصان البري في مناطق مختلفة من العالم منها الغابات وسهول أوروبا الوسطى والشرقية، مثل البوسنة والهريسك وبولندا كما توجد بكثرة في آسيا خاصة في تركيا، وكذلك في الولايات المتحدة الأمريكية، أما في أستراليا فقد عانت الخيول البرية كثيرا على يد الصيادين وتجار الحيوانات وتعرضت لإبادات جماعية لكن بقي منها بعض المجموعات تصارع للبقاء.

في إفريقيا تعيش الخيول البرية في منطقة تسمى”غاروب” شرق صحراء ناميبيا، وهي أرض قاحلة نادرة العشب لكن هذه الحيوانات القوية استطاعت التكيف مع الظروف الصعبة واستيطان الصحراء وهي من أكثر الخيول عزلة في العالم.

إقرأ أيضا:شجرة الحياة
الحصان البري 4
الحصان البري 8

قيادة القطيع

تتولى الفرس قيادة المجموعة وإرشادها إلى الأماكن الخصبة للحصول على الغداء والماء، في حين يبقى الفحل البالغ متأهبا لتوفير الحماية وحراسة القطيع من الحيوانات المفترسة.

تبقى الذكور غير البالغة ضمن المجموعة لتتعلم مهارات القتال والدفاع عن المجموعة وفور نضج الفحل يضطر للرحيل لتكوين مجموعة جديدة خاصة به قد تصل إلى 80 فردا بعد مدة.

ويعرف كل حصان أفراد فرقته، ولهذا فأي دخيل سيتم مواجهته وطرده حتلى لا يتمكن من الإختلاط بالبقية.

الخيول البرية معرضة للانقراض

بسبب الصيد غير المشروع صارت الخيول البرية معرضة للانقراض، ففي مناطق عديدة اختفت قطعان بكاملها، منها ما تعرض للاستهلاك البشري ومنها ما تم بيعه وتحويله لحصان مستأنس بعد ترويضه ليكون ضمن مجموعة سباق الأحصنة أو لاستغلالها في العروض والمهرجانات.

وقد بقيت بعض السلالات النادرة حرة في أماكن معينة تعاني من قلة أعدادها ما دفع بالكثير من الحكومات لحمايتها ومحاولة الحفاظ على سلالاتها مثلا الخيول البرية المكتشفة في نهاية القرن الماضي دفعت بالصين إلى إعادتها إلي موطنها الأصلي في محمية مايكا لالي بمنطقة شينجيانغ الويغورية الذاتية الحكم.

إقرأ أيضا:شجرة الحياة

وقد تم مساعدة الخيول على التأقلم مع البيئة الطبيعية حيث تتوفر الحشائش البرية والعشب الطازج وموارد للمياه العذبة حيث يمكنها التناسل والحفاظ على وجودها وسط البرية.

السابق
مفهوم القانون
التالي
حل الوباء..فأين الدواء؟

اترك تعليقاً