Uncategorized

الدواء الشافي لمرضى سرطان البروستاتا والثدي والمعدة

الدواء الشافي لمرضى سرطان البروستاتا والثدي والمعدة

 الزيتون
كشفت دراسة أجريت في جامعة برشلونة، أن الزيتون يحتوي على حمض يسمّى ماسلينيك، يلعب دورًا هامًا في محاربة الخلايا السرطانية، كما يحتوي على مركبات أخرى تحمي من سرطان البروستاتا والثدي والمعدة.


كما تعزز ثمار الزيتون صحة القلب والأوعية الدموية؛ لأنها تحتوي على كميات من الأحماض الدهنية الأحادية مثل حمض الأوليك وأحماض أوميجا 3 الدهنية التي تساعد على خفض ضغط الدم المرتفع والكوليسترول، وتمنع أكسدة الكوليسترول في جدران الشرايين، وهي أحد أسباب النوبات القلبية.

هذا وتساعد المغذيات الدقيقة الموجودة في الزيتون، على الوقاية من هشاشة العظام، بحيث تساعد مضادات الأكسدة والمغذيات الدقيقة المضادة للالتهابات الموجودة في الزيتون على الوقاية من هشاشة العظام خاصة لدى النساء.

ويوفّر الزيتون مجموعة متنوعة من الفوائد للبشرة والشعر؛ لأنه غني بفيتامين “إي” و”أ”، ويمنع فيتامين “إي” تكوّن الجذور الحرة ويحافظ على رطوبة الجلد ونضارته، كذلك يحمي الجلد من تأثير الأشعة فوق البنفسجية ويقلل علامات الشيخوخة، ويساعد فيتامين “أ” على توازن درجة الحموضة في الجلد وزيادة ليونة البشرة، ويغذي فيتامين “إي” فروة الرأس.

ويساعد أكل الزيتون على حماية العين من التنكس البقعي ومتلازمة جفاف العين، وتحسين تصريف السوائل داخل العين، ويقلل مخاطر ارتفاع ضغط العين، ويحسن الرؤية الليلية، ويحمي من المياه البيضاء.

هذا بالإضافة إلى اعتباره مصدرا ممتازا للألياف الغذائية، حيث يحتوي على مقدار كوب واحد من الزيتون على 20 بالمائة من احتياجات الإنسان اليومية من الألياف التي تحسن أداء الجهاز الهضمي، وتنظم حركة الأمعاء، وتعزّز الإحساس بالشبع.
السابق
الأسرع في العالم في كل الاصناف
التالي
جاموس يقتل ثلاثة أشبال أمام أعين أمهم

اترك تعليقاً