السماح بإقامة صلاة التراويح في المساجد
السماح بإقامة صلاة التراويح في المساجد

سمحت السلطات في بعض الدول العربية بإقامة صلاة التراويح في المساجد شهر رمضان 2021م، بعد حظرها العام المنصرم بسبب إعلان حالة الطوارئ بعد انتشار فيروس كورونا، حيث تم منع إقامة الصلوات الخمس وصلاة الجمعة في المساجد وإضافة لفظ الصلاة في بيوتكم مع كل أذان.

جاء قرار عودة صلاة التروايح مع التشديد على التزام الإجراءات الوقائية، بفرض الكمامة على المصلين والخفاظ على مسافة التباعد، علاوة على عدم الإطالة، والاكتفاء بالحد الأدنى لعدد الركعات وهو ثمانية.

إعداد المساجد

بدأ تحضير المساجد لاستقبال الشهر الفضيل، بما يتماشى مع الوضعية الوبائية، حيث تم إعداد مخطط لتطبيق البرتوكول الصحي لتفادي انتشار فيروس كوفيد-19 خاصة في ظل ظهور سلالة جديدة أخطر.

وسترافق لجان متخصصة المواطنين خلال شهر رمضان من أجل إرشادهم والتوضيح لهم ودعمهم بفتاوى شرعية حسب ما تقتضيه الحاجة، مثلما تم منع النساء من صلاة التراويح في الجزائر بسبب ضيق المصليات وعدم تمكنهن من الصلاة في الساحات المكشوفة.

كما يتواصل إغلاق دورات المياه وبيوت الوضوء، مع استمرار عملية التطهير والتعقيم لباقي المرافق بعد كل صلاة، ولم يسمح بإقامة الاعتكاف أو فتح موائد إفطار جماعية كما كان معمول به سابقا.

زفي حالة عدم مراعاة هذه الضوابط قد يتم إغلاق المساجد المخالف.

error: المحتوى محمي !!