شهر رمضان

العشر الأواخر من رمضان فضلها و الاعتكاف فيها

العشر الأواخر من رمضان فضلها و الاعتكاف فيها

ها نحنُ اليوم نستقبلُ آخر أيامٍ في رمضان، وهي خيرُ أيامٍ فيه فمن قصَّرَ في ما مضى فليغتنم ما هو آتِ

العشر الأواخر من رمضان هي خيرُ عشر ليالٍ للعبادة والإكثار من العملِ الصالح والإلحاحِ بالدعاء، قال تعالى في مطِلع سورة الفجر :{وَالْفَجْرِ. وَلَيَالٍ عَشْرٍ. وَالشَّفْعِ وَالْوَتْرِ. وَاللَّيْلِ إِذَا يَسْرِ}(١)[الفجر‏:١-٤]، وقيلَ هنا أن المقصود بالليالي العشر هي عشرُ ذي الحجة، وقيلَ أيضاً أن المقصود بالقول هو العشرُ الأخيرة من رمضان، والله أعلمُ بما قال؛ لكنّ هذا القسم يدل على المكانة العظيمة لهذه الليالي التي استخدمها الله تعالى للقسم.

فضل العشر الأواخر من رمضان

كانَ النبيّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ يجتهدُ في العشر الأواخر من رمضان كما لا يجتهدُ في غيرها من الأيام، فعن عائشة رضي الله عنها قالت: (كانَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ إذَا دَخَلَ العَشْرُ شَدَّ مِئْزَرَهُ، وأَحْيَا لَيْلَهُ، وأَيْقَظَ أهْلَهُ)(٢).

وفي العشرة الأواخر من رمضان تتضاعف الحسنات وتتنزل البركات والرحمات وتمتلئ الأرضُ بنفحاتِ الخير والمغفرة والرضوان من اللّٰه عز وجل، ومن الفضل السامي أيضاً لهذه الليالي هو وقوع ليلة القدر ضمنها والتي هي خيرٌ من ألفِ شهر.

إقرأ أيضا:السماح بإقامة صلاة التراويح في المساجد

متى تبدأ العشر الأواخر من رمضان 

تبدأ العشرُ الأواخر من رمضان فجر اليوم العشرين من رمضان وتنتهي بانتهاء الشهر سواء أكان كاملاً من ثلاثين يوم أو ناقصاً من تسعٍ وعشرينَ يوم ، وفي رمضان 1442 / 2021 تبدأ العشر الأواخر منه بتاريخ 2 ماي 2021 وقد بدأت.

سنةُ الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان

ما معنى الاعتكاف؟

الاعتكاف لغة: لزوم الشيء وحبس النفس عليه، أما المقصود بالاعتكاف في اصطلاح الشرع هو: “المكث في المسجد بنية التقرب إلى الله سبحانه وتعالى”.

ما هو حكم الاعتكاف؟

حكمه أنه “سنة” بإجماع أهل العلم، وفي بعض المذاهب الفقهية فإنه “سنة مؤكدة” في العشر الأواخر من رمضان.

وإن اعتكف في غير رمضان كـ شوال أو ذي القعدة أو ذي الحجة أو المحرم أو غير ذلك فلا بأس،فهو سنة وفي رمضان أفضل، وفي العشر الأخيرة منه فهو أفضل.

ما هو وقت الاعتكاف في رمضان؟

 وقت الاعتكاف يبدأ من بعد غروب شمس اليوم العشرين من رمضان، وينتهي الاعتكاف بغروب شمس آخر أيام شهر رمضان، ويُمكن للمعتكف أن يبقى في مُعتكفه إلى حين صلاة العيد؛ فقد ورد عن بعض السلف أنّ هذا الأمر مستحب.

إقرأ أيضا:الزلابية أشهر الحلويات الرمضانية

الاعتكاف في العشر الأواخر من رمضان

 أخرج الإمام مسلم في صحيحه عن عبدالله بن عمر -رضي الله عنهما : (أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ كانَ يَعْتَكِفُ العَشْرَ الأوَاخِرَ مِن رَمَضَانَ)(٣).

وأيضاً من الأدلة عن أمّ المؤمنين عائشة -رضي الله عنها: (أنَّ النبيَّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، كانَ يَعْتَكِفُ العَشْرَ الأوَاخِرَ مِن رَمَضَانَ حتَّى تَوَفَّاهُ اللَّهُ، ثُمَّ اعْتَكَفَ أزْوَاجُهُ مِن بَعْدِهِ)(٤).

قد اعتكفَ الرسول صلى الله عليه وسلم في أواخر كلّ رمضان حتى توفاهُ الله وفي أقوال أخرى أنه اعتكفَ أيضاً في غيرِ الأواخر، ومن بعده اعتكفت زوجاته أمهات المؤمنين رضي الله عنهنّ وبعضُ أصحابه رضيَ الله عنهم وأرضاهم، واعتكاف زوجات النبي صلى الله عليه وسلم يدلّنا على سنة اعتكاف المرأه أيضاً ولكن ضمن شروط.

كيفَ نعتكف؟

قالَ الله تعالى لإبراهيم :﴿ أَنْ طَهِّرَا بَيْتِيَ لِلطَّائِفِينَ وَالْعَاكِفِينَ وَالرُّكَّعِ السُّجُودِ ﴾(٥)(البقرة:١٢٥)

يمكث العبدُ في حجرتِه أو في المسجد ويلبث فيه ولا يخرج إلا للضرورة أو الحاجة، يستشعر المسلم عظمة الله تعالى ويُشغل وقته بالعمل الصالح والطاعات والذِكر وقراءة القرآن والدعاء، فيبتعد عن شهواته وعن ملذات الدنيا وأشغالها وينشغلُ بالعمل لآخرته ونيل رضا الله، و يغتنم وقته بالتقرب من الله عزّ وجلّ والاقتداء بسنة النبي صلَّى الله عليه وسلم، كما أنّ ليلة القدر تأتي ضمن هذه العشرة، فهذا يُضاعف الأجر ويغفر الذنوب جميعها لقول رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: (مَن صامَ رَمَضانَ إيمانًا واحْتِسابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ، ومَن قامَ لَيْلَةَ القَدْرِ إيمانًا واحْتِسابًا غُفِرَ له ما تَقَدَّمَ مِن ذَنْبِهِ)(٦).

إقرأ أيضا:مائدة الإفطار في شهر رمضان

دعاء العشر الاواخر من رمضان 

{وإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ ۖ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ۖ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ}(٧) (١٨٦)

20  رمضان اللهم افتح لي فيه أبواب الجنان، واغلق عني فيه أبواب النيران، ووفقني فيه لتلاوة القرآن، يا منزل السكينة فى قلوب المؤمنين.

 21  رمضان اللهم اجعل لي فيه إلى مرضاتك دليلا، ولا تجعل للشيطان فيه علي سبيلا، واجعل الجنة لي منزلا ومقيلا، يا قاضي حوائج الطالبين.

 22 رمضان اللهم افتح لي فيه أبواب فضلك، وانزل علي فيه بركاتك، ووفقني فيه لموجبات مرضاتك، واسكني فيه بحبوحات جناتك، يا مجيب دعوة المضطرين.

 23 رمضان اللهم اغسلني فيه من الذنوب، وطهرني فيه من العيوب، وامتحن قلبي فيه بتقوى القلوب، يا مقيل عثرات المذنبين.

24  رمضان اللـهم اني اسألك فيه ما يرضيك، واعوذ بك مما يؤذيك، واسألك التوفيق فيه لأن اطيعك ولا اعصيك، يا جواد السائلين. دعاء اليوم

 25  رمضان اللهم اجعلني فيه محبا لأوليائك، ومعاديا لأعدائك، مستنا بسنة خاتم انبيائك، يا عاصم قلوب النبيين.

26  رمضان اللـهم اجعل سعيي فيه مشكورا، وذنبي فيه مغفورا وعملي فيه مقبولا، وعيبي فيه مستورا، يا اسمع السامعين.

27  رمضان اللهم ارزقني فيه فضل ليلة القدر، وحوّل اموري فيه من العسر الى اليسر، واقبل معاذيري، وحُط عني الذنب والوزر، يا رحمان يا رحيم.

28  رمضان اللهم وفر حظي فيه من النوافل، واكرمني فيه باحضار المسائل، وقرب فيه وسيلتي اليك من بين الوسائل، يا من لا يشغله الحاح الملحين. 

29 رمضان اللهم غشني فيه بالرحمة، وارزقني فيه التوفيق والعصمة، وطهر قلبي من غياهب التهمة، يا رحيما بعباده المؤمنين.

30 رمضان اللـهم اجعل صيامي فيه بالشكر والقبول على ما ترضاه ويرضاه الرسول، محكمة فروعه بالأصول، بحق سيدنا محمد وآله الطاهرين، والحمد لله رب العالمين.

مقال للكاتبة إيمان الزغول

السابق
ليلة القدر وأفضل الأدعية التي تذكر فيها
التالي
زكاة الفِطر طُهرة للصائم وإسعادٌ للفقير