الفوائد الصحية والتجميلية للبابونج

البابونج نبات عطري طبي

البابونج (الكاموميل) أو كما يطلق عليه البابونج النبيل (Chamaemelum nobile أو Anthemis nobile ) نبات عطري معمر، يترواح ارتفاعه ما بين 10 سم نصف المتر، له أزهار صغيرة بأوراق بيضاء مجزأة تتحلق حول قلب أصفر، يمكن أن ينمو في البرية والمنازل أيضا، فله مميزات جمالية إذ يرسم منظرا طبيعيا مزهوا بلونه الجذاب المتناسق مع المساحات الخضراء الشاسعة مثل الحقول، ويزين البساتين والحدائق المنزلية والعامة، ويستغل في محاربة الطفليات لحماية المزروعات لا سيما الخضروات ، فضلا عن خصائصه العلاجية والتجميلية المتعددة، فهو يستعمل في صناعة الأدوية ويدخل في تركيب مستحضرات التجميل والغاسول، واستخراج الزيوت، وإعداد الشاي العشبي.

مشروب البابونج.. وقاية وعلاج

إن مشروب البابونج أو الشاي العشبي المحضر منه غني بمضادات الأكسدة، إذ يعزز مناعة الجسم، ويقاوم الالتهابات والبكتيريا، كما يساعد في التخفيف من التوتر وتهدئة الأعصاب مما يهم في تحسين القدرة على النوم، كما يساهم في تحفيز عملية الهضم الجيد ويزيل الانتفاخ.

كما يحتوي هذا المشروب الصحي على الفيتامينات والمعادن مثل: الحديد، المغنيسيوم والكالسيوم، غيرها من العناصر الغذائية الهامة.

ولكن بالرغم من فوائده الغذائية والصحية الرائعة، يحذر الخبراء النساء الحوامل والمرضعات، لأن الإفراط في تناول شاي البابونج ربما يؤدي إلى الإجهاض. وينصح الخبراء بصفة عامة بأن يتم تناول شاي البابونج أو الكاموميل باعتدال لأنه يمكن أن يؤدي إلى شعور بالنعاس أو الغثيان والقيء.

زيت البابونج

الزيت المستخرج من البابونج مضاد فعال ضد البكتيريا والالتهابات، ويعمل كمهدئ ومزيل للتشنجات، كما يستخدم في الطب البديل لعلاج الصداع النصفي (الشقيقة)، حيث يتم دهن الرأس بقليل منه بخفة مما قد يخفف من اضطراب الأعصاب والأوعية الدموية.

غسول لنظافة الفم

الخصائص التجميلية للبابونج

البابونج ملون طبيعي

يستخدم البابونج بشكل أساسي في تصنيع المنتجات الخاصة بالشعر، فيساهم في تعزيز لمعان الشعر الأشقر، وتفتيح لون الشعر الكستنائي من غير الحاجة لاستعمال مؤكسدات التبييض، وذلك بخطوات بسيطة وآمنة، حيث يخلط ينقع البابونج في الماء الساخن ثم يترك حتى يبرد ويضاف عليه عصير الليمون وبضع قطرات من زيت الزيتون، ثم يطبق على الشعر بضعة أيام حتى تظهر النتيجة ويصير اللون أشقر طبيعي براق.

البابونج لتغذية الشعر

يمكن تغذية الشعر من جدوره وتقوية أطرافه وحمايتها من التقصف باستعمال البابونج، وذلك بمنقوع البابونج المبرد، ستكون النتيجة مذهلة بالمداومة على استخدام هذا المنقوع المغذي عدة مرات في الأسبوع، كما سيمنع تلف خصلات الشعر أو تكسرها، فضلا عن لمعان طبيعي مرئي بوضوح.

البابونج والبشرة

يعتبر البابونج منعما فعالا للبشرة، كما يعمل على تهدئة التهيجات واحمرار الجلد، ويساهم في ترميم البشرة وإعادة نضارتها وتوهجها، يمكن تطبيق بضع قطرات من زيت البابونج وتدليك الوجه بها برفق، سيتخلل المسام ويخترق الجلد ليخلصه من السموم، وبالتالي يتراجع ظهور حب الشباب، ويخفف من الندوب وفرط التصبغ، كما يوحد لون البشرة ويحسن من سحنة الوجه.

البابونج لتهدئة العيون

في حالة تعب العين أو تهيجها واحمرارها يمكن تحضير

طريقة تحضير هدئ للعين بالبابونج

يسخن الماء حتى درجة الغليان وينقع فيه بعض الأزهار المجففة من البابونج حوالي ربع ساعة، ثم يصفى المنقوع ويترك حتى يصير فاترا، ثم تغطس كمادات في هذا السائل وتثبت جيدا على العين، يمكن تكرار العملية في الصباح والمساء يوميا، ستكون النتيجة مذهلة وسرعان ما يظهر تحسن حالة العين.

استخدام حمام (مغطس) البابونج للاسترخاء

رائحة زكية وشعور بالارتياح والنشاط يوفره حمام البابونج اللطيف الذي يمكن تجهيزه بسرعة وبخطوات بسيطة وسهلة.

إعداد حمام البابونج

يضاف كوب كبير من أزهار البابونج المجففة في لتر من الماء الفاتر ثم يوضع على النار حتى الغليان، ويترك المنقوع حوالي ساعة كاملة.

يصفى منقوع البابونج ويضاف إلى ماء الاستحمام، يمكن الغطس داخله في حوض الاستحمام للحصول على شعور رائع بالاسترخاء والانتعاش.

ملاحظة: تحذير للحوامل والمرضعات قبل استخدام البابونج يجب استشارة الطبيب أو اختصاصي في الأعشاب الطبية.

الفوائد الصحية والتجميلية للبابونج 2

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوى محمي !!