خواطر

القدرة على البكاء

القدرة على البكاء

سألني بإلحاح : هل هناك حقا بشر غير قادرين على البكاء ؟
قلت : نعم، هناك بشر فقدوا القدرة على البكاء حتى أصبح بالنسبة لهم أمرا صعب المنال .
إننا نفقد القدرة على البكاء حينما يكون العذاب فوق الاحتمال ، وفوق الدموع ، وأكبر من الشكوى.
عندما يكون الألم ساحقا يغمرنا بلا رحمة .
عندما نفقد القدرة على الدهشة وعلى الابتسام.
عندما تتساوى الأشياء وتسود علامات الاستفهام.
عندما تتسطح المعاني ويصمت الكلام.
عندما تبهت الفرحة وتموت الأحلام.
عندما نرى المبادئ والقيم كريشة في مهب الريح.

عندما تنزف أرواحنا كطائر ذبيح.
عندما تتساوى في أعيننا الوردة الجميلة ونبتة الصبار.
عندما يتهاوى البشر أمامنا كأوراق الأشجار.
عندما يتحجر الدمع في مآقينا.
عندما نستدعي دمعنا ليخفف من عذاباتنا فلا يلبينا.
عندما نبحث بإلحاح شديد عن عبرة لتطفئ لهب جراحنا فتستعصي علينا .
عندها ستكون تلك القطرات من الدمع هي كل مرادنا و أمانينا.
عندها فقط نكون قد فقدنا قدرتنا على البكاء.
وعندها ماذا سيكون قد تبقى منا وفينا ؟

السابق
السرقة الإلكترونية
التالي
مفاهيم ومظاهر