تجنب هشاشة العظام بسهولة

تجنب هشاشة العظام بسهولة

لم نختر الطول الذي سنكون عليه ،وكذا مدى قوة عظامنا ،وذلك لأن الجينات قد لعبت دور البطولة في تحديد قوة عظامنا ومقدار طولنا، لكن تجنب هشاشة العظام من الأمور الهامة التي ينتج عن عدم الإهتمام بها ،التعرض لمتاعب جمة، تتمثل في التعرض المتكرر لكسور العظام وكذا ما يصاحبها من آلام فظيعة،وكذا فإن التعرض للكسور يمثل عبئا على المريض ،لأن المريض يحتاج لنظام رعاية طويل الأمد ، ليس هذا فقط بل إن الاصابة بشهاشة العظام تعيق المرء عن التمتع بحياة طبيعة ،وذلك لأن هشاشة العظام ترتبط بآلام حادة في فقرات الظهر،

تابعوا تابعوا المقال التالي لتتعرفوا على كيفية تجنب هشاشة العظام بسهولة،

تعريف هشاشة العظام

تعرف هشاشة العظام بأنها المرض الصامت ،وذلك لأن المريض لا يشعر بإصابته بمرض هشاشة العظام، إلا في حالة تعرضه للكسر،وهشاشة العظام عبارة عن فقدان كثافة العظم بصورة تدريجية مما يؤدي للترقق ، الذي يتسبب في سهولة التعرض للكسر، تبلغ حالات الإصابة بهشاشة العظام لما يزيد عن 8.9 مليون حالة سنويا،

فضلا عن ذلك فإن مرض هشاشة العظام يعد من أكثر أمراض العظام انتشارا في العالم، ويرجع ذلك لعدم الإهتمام بصحة العظام إلا عندما يبدأ في المعاناة من آلام الظهر أو التعرض للسقوط والكسر،

هشاشة العظام والنساء

للأسف الشديد فإن النساء هن الأكثر عرضة لمرض هشاشة العظام، إذ أن إصابة النساء تمثل 80% من جملة الإصابة بهشاشة العظام، كما أن واحدة من ثلاث سيدات معرضة للإصابة بهشاشة العظام، يرجع ذلك لأن المرأة تقوم بحسب طبيعتها البيولوجية بالحمل والرضاعةبصورة متكررة ، وعند عدم توافر الكالسيوم وفيتامين د و ك في نظامها الغذائي ،فإن احتمالية تعرضها لهشاشة العظام تزيد بصورة تدريجية،

من المعلوم أن هشاشة العظام تظهر في النساء عادة بعد تجاوز الخمسين من العمر ،يرجع ذلك للتغيرات الهرمونية التي تحدث عند توقف الطمث الشهري ،مما يؤدي لانخفاض كثافة العظم،

لهذا يجب على النساء الإنتباه مبكرا ،إذ أن أسباب هشاشة العظام من الممكن أن تبدأ في منتصف العمر، إذا لم يحتوي الغذاء على الكالسيوم،

من الجدير بالذكر أن كثافة العظم تبدأ في الانخفاض بنسبة 1% ، إلا أنها ترتفع لتصل نسبة30% بعد تجاوز الخمسين من العمر،

هل هشاشة العظام أمر خطير ؟

مما لا شك فيه أن هشاشة العظام قد تشكل عائقا عند ممارسة الأنشطة اليومية، كما أن المريض يكون عرضة لكسور الذراع أو الفخذ ، ومن المعلوم أن الكسر يصاحبه بعض الآلام التي تعوق المرء عن الاستمتاع بالحياة ،

ليس هذا فحسب بل إن العمود الفقري يتأثر بصورة كبيرة ،إذ أنها تضعف الفقرات وبالتالي يشعر المريض بآلام الفقرات بصورة يومية،

فضلا عن ذلك فإن المرء يكون عرضة لفقد شكل البنية الأساسية الخاصة بجسمه ،نتيجة لإنحناء الجسم ، الذي تسببه الهشاشة،

تجنب هشاشة العظام بسهولة

بعد أن تعرفت على مدى صعوبة المرض ،هيا بنا لنعرف كيف نتجنب الإصابة بهذا المرض الصامت،واعلم أن المحافظة على صحة العظام لا تتطلب أمورا خارقة ،بل يتمثل ذلك بإتباع النصائح التالية:

_ ممارسة الرياضة

مما لاشك فيه أن الإهتمام بممارسة الرياضة ،أيا كان نوعها ،فإنها تعزز صحة وسلامة العظام، يمكنك المشي يوميا أو الركض أو ممارسة أي رياضة بدنية تفضلها،

_ الحفاظ على وزن مثالي للجسم

اعلم أن الوزن الزائد يشكل ضغطا كبيرا على عظامك، وقد يؤدي ذلك لتلفها على المدى الطويل، لهذا تخلص من الدهون التي تشكل عبئا ليس فقط على العظام بل على كل أجهزة الجسم،

_امتنع تماما عن المشروبات الكحولية

تؤثر المشروبات الكحولية على صحة العظام، لهذا امتنع عنها بصورة كلية ،لتتمتع بعظام قوية،

_الامتناع عن التدخين والكافيين

قلل من شرب المشروبات التي تحتوي على الكافيين مثل القهوة والشاي ، لكن يلزم التنوية أن الأبحاث حول تأثير الكافيين على صحة العظام لم تحسم الأمر ،لكن يجب عدم الإفراط في شرب القهوة والشاي من باب الاحتياط،

أما التبغ فمن المؤكد أنه يتسبب في فقدان كتلة العظام وزيادة الجذور الحرة، فضلا عن ذلك فقد أثبتت الدراسات أن الإقلاع عن التدخين يؤدي لتحسين صحة العظام،

_ تناول الطعام الصحي

لاشك أن تناول الطعام الصحي الذي يحتوي على العناصر الغذائية التي تعزز من صحة العظام أمر بالغ في الأهمية، ولهذا يجب أن يحتوي الطعام الصحي على الكالسيوم وفيتامين د و ك وكذا الطعام الذي يحتوي على الزنك والماغنسيوم ،

وذلك لأن الاعتماد فقط على المكملات الغذائية يؤدي لإحتمالية الإصابة بأمراض القلب، تجدر الإشارة أن فيتامين د ،ك يرتبطان بعظام قوية، إذ أن فيتامين د يساعد الجسم على امتصاص المزيد من الكالسيوم الموجود في الطعام،

بينما يعزز فيتامين ك عدم فقدان الكالسيوم والمعادن من العظام،من الجدير بالذكر أن فيتامين د يوجد في شوربة العظم واللحوم والحليب وكذا يساعد التعرض لأشعة الشمس في بداية النهار وآخره على زيادة نسبة فيتامين د ، أما فيتامين ك فيتواجد في الحليب والجبن واللحوم،

أماالزنك فهو يساعد على منع تسوس العظام ونجده في البذور والمكسرات والأسماك والسبانخ،بينما يساعد الماغنسيوم على تحفيز خلايا الجسم لامتصاص الكالسيوم من الطعام ونجده في الخضروات والفواكه الطازجة ،

_تجنب المشروبات الغازية تماما

لأنها تحتوي بصورة أساسية على حمض الفسفوريك، الذي يسبب نضوب الكالسيوم من الجسم وتسوس العظم،

نصائح للوقاية من التعرض للسقوط

إذا كنت مصابا بهشاشة العظام بالفعل فعليك بقدر الإمكان أن تتجنب الأمور التي تزيد من احتمال تعرضك للكسور، لهذا يجب أن تأخذ بعض الأمور بعين الاعتبار ومنها:

_ارتداء النظارة الطبية عند ضعف النظر ،لتجنب الاصطدام،

_ إضاءة الغرفة قبل الدخول،

_ ارتداء الأحذية المقاومة للإنزلاق،

_ التأكد من أن سجاد المنزل موضوع بصورة صحيحة ،وعدم وجود أطراف مرتفعة،

_عدم ترك الأرضيات مبللة،

_تجنب الحركات العنيفة قدر الإمكان،

_الاعتماد على العصا في المشي عند التقدم في العمر،

أخيرا، لتجنب هشاشة العظام بسهولة

عليك الاعتناء بعظامك من اليوم ولا تهمل ، إذ أن الإعتقاد السائد بأن مشاكل العظام مرتبطة فقط بالتقدم في السن أمر خاطئ، عليك أن تهتم بعظام جسمك في مرحلة مبكرة ،حتى يتسنى لك العيش بكامل لياقتك وبدون آلام ،فضلا عن ذلك سيكون التقدم في العمر أمر ممتع لا يصاحبه أي مشاكل في العظام،

287 مشاهدة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *