أخبار

منظمة الصحة العالمية تطلق تحذيرات بخصوص المتحور دلتا

منظمة الصحة العالمية تطلق تحذيرات بخصوص المتحور دلتا 1

حذرت منظمة الصحة العالمية تداعيات انتشار المتحور دلتا من فيروس كوفيد-19، .حيث تم رصد هذه السلالة في أزيد من 90 دولة، حسب تصريحات تيدروس أدهانوم المدير العام للمنظمة، ليشير أن دول العالم ليست بمأمن من هذا الوباء، دون النظر إلى مستويات التطعيم الذي تحظى به، مؤكدا على  ضرورة استكمال الأفراد لدورة التطعيم للحصول على المناعة الكاملة والحماية من الفيروس والسلالات المتحورة منه.

وعن تطورات الوباء نشرت منظمة الصحة العالمية على موقعها الرسمي مقالا مفصلا عن متحورات فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم:

إن جميع الفيروسات، بما فيها فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الالتهاب الرئوي الحاد الوخيم (الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19)، تتغير بمرور الوقت. ومعظم التغييرات لها تأثير طفيف على خصائص الفيروس أو ليس لها أي تأثير عليها على الإطلاق. ومع ذلك، فقد يؤثر بعض هذه التغيرات على خصائص الفيروس، مثل مدى سهولة انتشاره، أو درجة وخامة المرض المرتبط به، أو أداء اللقاحات أو الأدوية العلاجية أو أدوات التشخيص أو غيرها من تدابير الصحة العامة والتدابير الاجتماعية.

وتعكف المنظمة، بالتعاون مع الشركاء وشبكات الخبراء والسلطات الوطنية والمؤسسات والباحثين، على رصد وتقييم تطور الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 منذ كانون الثاني/يناير 2020. وفي نهاية عام 2020، أدى ظهور المتحورات التي تشكل خطرا متزايدا على الصحة العامة العالمية إلى تحديد خصائص مجموعة محددة من المتحورات المثيرة للاهتمام والمتحورات المثيرة للقلق من أجل إعطاء الأولوية للرصد والبحث العالميين، وفي نهاية المطاف، الاسترشاد بها في الاستجابة الجارية لجائحة كوفيد-19.

إقرأ أيضا:انقلاب في غينيا.. تعطيل الدستور وحل الحكومة والبرلمان وإغلاق الحدود

وتعكف المنظمة وشبكات خبرائها الدولية على رصد التغييرات التي تطرأ على الفيروس بحيث أنه، في حال ما إذا تم تحديد طفرات كبيرة في الفيروس، سيتسنى لنا إبلاغ البلدان والجمهور عن أي تغييرات يلزم إجراؤها من أجل الاستجابة للمتحور والحيلولة دون انتشاره. وعلى الصعيد العالمي، أُنشئت نُظم يجري تعزيزها من أجل الكشف عن أي “علامات” محتملة لمتحورات مثيرة للاهتمام ومتحورات مثيرة للقلق وتقييمها استنادا إلى الخطر الذي تشكله على الصحة العامة العالمية. وقد تختار السلطات الوطنية تحديد متحورات أخرى مثيرة للاهتمام/ للقلق محلي.

وتظل الاستراتيجيات والتدابير الحالية التي أوصت بها المنظمة فعالة ضد متحورات الفيروس التي تم تحديدها منذ اندلاع الجائحة.

يستخدم العلماء والباحثون العلميون حالياً نظم التسميات التي أُنشئت لغرض تسمية السلالات الجينية للفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 وتتبّعها بواسطة قاعدة بيانات المبادرة العالمية لتبادل جميع بيانات الأنفلونزا (GISAID) ومشروع نيكست ستراين (Nextstrain) ونظام التسميات بانغو (Pango) وسيواصلون استخدامها. وللمساعدة على إجراء مناقشات عامة بشأن المتحورات، عقدت المنظمة اجتماعا لمجموعة من المتخصصين في الشؤون العلمية تابعين للفريق العامل المعني بتطور الفيروس التابع للمنظمة، وشبكة المختبرات المرجعية المعنية بكوفيد-19 التابعة المنظمة، وممثلين عن قاعدة بيانات المبادرة العالمية لتبادل جميع بيانات الأنفلونزا ومشروع نيكست ستراين ونظام التسميات بانغو، وغيرهم من الخبراء في مجال تسمية الفيروسات والمكروبات والاتصالات من بلدان ووكالات عديدة بهدف النظر في وضع تسميات للمتحورات المثيرة للاهتمام والمتحورات المثيرة للقلق سهلة النطق ولا تسبّب الوصم. وفي الوقت الحالي، يوصي هذا الفريق باستخدام أحرف الأبجدية اليونانية الموسومة، أي ألفا وبيتا وغاما، لأن مناقشتها من قبل الجماهير غير الملمّة بالأمور العلمية ستكون أسهل وأفضل من الناحية العملية.
 

المتحورات المثيرة للقلق للفيروس المسبب لمرض كوفيد-19، آخر تحديث في 15 حزيران/يونيو 2021

المتحورات المثيرة للقلق

لقد أظهر تقييم مقارن أن أحد متحورات الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 الذي يستوفي تعريف المتحور المثير للقلق (أنظر أدناه) يرتبط بتغيير واحد أو أكثر من التغييرات التالية بحسب درجة الأهمية بالنسبة للصحة العامة العالمية:

إقرأ أيضا:هنية: المقاومة هي خيار استراتيجي لتحرير فلسطين
  • زيادة قدرة الفيروس على الانتقال أو تغيير مضرّ في وبائيات كوفيد-19.
  • أو زيادة في فوعة الفيروس أو تغيير في المظاهر السريرية للمرض.
  • أو انخفاض فعالية تدابير الصحة العامة والتدابير الاجتماعية أو وسائل التشخيص واللقاحات والعلاجات المتاحة.
 تسمية المنظمة تسمية السلالة حسب تصنيف بانغو تسمية الشكل المتغاير/ السلالة حسب تصنيف المبادرة العالمية لتبادل جميع بيانات الأنفلونزا تسمية الشكل المتغاير حسب تصنيف مشروع نيكست ستراين  أولى العيّنات الموثقة   تاريخ التسمية
ألفا B.1.1.7 GRY (formerly GR/501Y.V1) 20I/S:501Y.V1 المملكة المتحدة، أيلول/سبتمبر 2020 18 كانون الأول/ ديسمبر 2020
بيتا B.1.351 GH/501Y.V2 20H/S:501Y.V2 جنوب أفريقيا، أيار/مايو 2020 18 كانون الأول/ ديسمبر 2020
غاما P.1 GR/501Y.V3 20J/S:501Y.V3 البرازيل، تشرين الثاني/نوفمبر 2020 11 كانون الثاني/يناير 2021
دلتا B.1.617.2 G/452R.V3 21A/S:478K الهند، تشرين الأول/أكتوبر 2020

المتحور المثير للاهتمام: 4 نيسان/أبريل 2021

إقرأ أيضا:موعد الإعلان عن نتائج شهادة التعليم الابتدائي دورة 2021

المتحور المثير للقلق: 11 أيار/مايو 2021

المتحورات المثيرة للاهتمام

تشكل مستفردة الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19 متحورا مثيرا للاهتمام إذا كان جينومها ينطوي على طفرات ذات آثار مثبتة أو مشتبه فيها على النمط الظاهري عند مقارنتها بالمستفردة المرجعية، أو:

  • إذا اتّضح أنها تسبب الانتقال المجتمعي للعدوى/حالات متعددة أو مجموعات حالات إصابة بعدوى كوفيد-19، أو إذا تم اكتشافها في بلدان متعددة؛ك
  • أو إذا قدّرت المنظمة، بالتشاور مع فريقها العامل المعني بتطور الفيروس المسبب لمرض كوفيد-19، أنه متحور مثير للاهتمام.
 تسمية المنظمة تسمية السلالة حسب تصنيف بانغو   تسمية الشكل المتغاير/ السلالة حسب تصنيف المبادرة العالمية لتبادل جميع بيانات الأنفلونزا تسمية الشكل المتغاير حسب تصنيف مشروع نيكست ستراين  أولى العيّنات الموثقة   تاريخ التسمية
إبسيلون B.1.427/B.1.429 GH/452R.V1 20C/S.452R الولايات المتحدة الأمريكية، آذار/مارس 2020 5 آذار/مارس 2021
زيتا P.2 GR 20B/S.484K البرازيل، نيسان/أبريل 2020 17 آذار/مارس 2021
إيتا B.1.525 G/484K.V3 20A/S484K بلدان متعددة، كانون الأول/ديسمبر-2020 17 آذار/مارس 2021
ثيتا P.3 GR 20B/S:265C الفلبين، كانون الثاني/يناير 2021 24 آذار/مارس 2021
إيوتا B.1.526 GH 20C/S:484K الولايات المتحدة الأمريكية، تشرين الثاني/نوفمبر 2020 24 آذار/ مارس 2021
كابا B.1.617.1  G/452R.V3 21A/S:154K الهند، تشرين الأول/أكتوبر 2020 4 نيسان/أبريل 2021
لامبدا C.37  GR/452Q.V1 20D البيرو، آب/ديسمبر 2020 14 حزيران/يونيو 2021
 

قراءة مقال منظمة الصحة العالمية من المصدر على الرابط: https://www.who.int/ar/activities/tracking-SARS-CoV-2-variants

السابق
فرنسا تعلن استئناف عملياتها العسكرية في مالي
التالي
64.46% نسبة النجاح في شهادة التعليم المتوسط بالجزائر و19.21 أعلى معدل وطنيا

اترك تعليقاً