دواء أوجمنتين Augmentin

دواء أوجمنتين AUGMENTIN هو مضاد حيوي ضد البكتيريا المسببة للعدوى، يتكون من جزئين مختلفين أموكسيسيلين /حمض الكلافولانيك (Amoxicillin/clavulanic acid)، حيث ينتمي الأموكسيسيلين إلى مجموعة من الأدوية تسمى “البنسلين”، والتي قد تكون غير فعالة، ويكون المكون النشط الآخر (حمض الكلافولانيك) فعالا.

استخدامات أوجمنتين

يستخدم أوجمنتين من قبل البالغين والأطفال لعلاج الالتهابات التالية:

  • التهابات الأذن والأنف والحنجرة الشديدة.
  • التهابات الجهاز التنفسي.
  • التهابات الجلد والأنسجة الرخوة، لاسيما التهابات الفم.
  • التهابات المسالك البولية.
  • التهابات العظام والمفاصل.
  • التهابات داخل البطن.
  • التهابات الأعضاء التناسلية للمرأة.
  • كما يوصف أوجمنتين للبالغين والأطفال لمنع الالتهابات المرتبطة بالجراحة.

إذا كنت تعاني من حساسية تجاه الأموكسيسيلين أو حمض الكلافولانيك أو البنسلين أو أي من المكونات الأخرى لهذا الدواء المذكورة في القسم 6.

محاذير وموانع استخدام أوجمنتين

يمنع استخدام أوجمنتين:

  • في حالة وجود رد فعل تحسسي خطير تجاه مضاد حيوي آخر، قد يشمل ذلك ظهور طفح جلدي أو تورم في الوجه أو الحلق.
  • معاناة من مشاكل في الكبد أو الإصابة باليرقان (اصفرار الجلد) عند تناول مضاد حيوي.

يجب استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل استخدام مسحوق أوحمنتين 1غ/ 200 مغ ومذيب لمحلول الحقن إذا كنت:

  • تعاني من عدد كريات الدم البيضاء المعدية، والخضوع لعلاج من مشاكل في الكبد أو الكلى، والتبول غير المنتظم.
  • إذا كنت في شك، اسأل طبيبك أو الصيدلي أو الممرضة للحصول على المشورة قبل استخدام أوجمنتين.

يمكن أن يجعل أوجمنتين بعض الحالات أسوأ، أو يسبب آثارًا جانبية خطيرة، بما في ذلك ردود فعل تحسسية هامة، ونوبات، والتهاب الأمعاء الغليظة.

  • يحتوي أوجمنتين على ما يقرب من 62.9 مغ (2.7 ملي مول) من الصوديوم (المكون الرئيسي للطبخ/ ملح الطعام) لكل قارورة، هذا يعادل 3.2٪ من الحد الأقصى الموصى به في الراتب الغذائي اليومي من الصوديوم للشخص البالغ، لذا يجب أخذ ذلك في الاعتبار عند مراقبة تناول الصوديوم في النظام الغذائي.
  • يحتوي أوجمنتين على حوالي 39.3 مغ (1.0 ملي مول) من البوتاسيوم لكل قارورة، يجب أن يؤخذ ذلك في الاعتبار عند مرضى القصور الكلوي أو المرضى الذين يتحكمون في تناولهم الغذائي للبوتاسيوم.

تحاليل الدم والبول

عند إجراء فحوصات الدم (عدد خلايا الدم الحمراء أو اختبارات وظائف الكبد)، أو اختبارات البول (فحص الجلوكوز) ، يجب أن إخبار الطبيب عن تناول أوجمنتين، لأنه قد يؤثر على نتائج التحاليل.

التداخلات الدوائية

يجب إخبار الطبيب عن كل دواء يتم تناوله أثناء العلاج بأوجمنتين.

إذا كنت تتناول الوبيورينول (لعلاج النقرس) مع أوجمنتين، فإن خطر تفاعل حساسية الجلد يكون أعلى.

إذا كنت تتناول البروبينسيد (لعلاج النقرس)، فقد يقرر طبيبك تعديل جرعتك من أوجمنتين.

إذا تم تناول أدوية لمنع تخثر الدم (مثل الوارفارين) مع أوجمنتين، فقد تكون هناك حاجة لإجراء اختبارات دم إضافية.

قد يؤثر أوجمنتين على عمل الميثوتريكسات Methotrexate(دواء مضاد للأيض يستخدم لعلاج السرطان أو أمراض الروماتيزم).

قد يؤثر أوجمنتين على عمل ميكوفينولات موفيتيل Mycophenolate Mofetil ( مثبط مناعي يمنع رفض الأعضاء المزروعة).

الحمل والرضاعة والخصوبة

في حالة الحمل الرضاعة الطبيعية، أو التخطيط للحمل، يجب استشارة الطبيب أو الصيدلي قبل تناول هذا الدواء.

السياقة واستعمال الماكنات

قد يسبب أوجمنتين في حدوث آثار جانبية قد تقلل من القدرة على القيادة.

لا يجب قيادة السيارة أو استخدام الآلات في حالة الشعور بتوعك

الجرعة

لا يجب تناول هذا الدواء دون استشارة طبية، وحده الطبيب أو الصيدلي من يستطيع التحكم بالجرعات ومدة تناول الدواء.

في العادة، لن يستمر العلاج بأوجمنتين لأكثر من أسبوعين دون استشارة طبية.

الجرعات المعتادة

البالغين والأطفال الذين أوزانهم 40 كغ وما فوق:

1 غ / 200 مغ كل 8 ساعات.

لعلاج الالتهابات أثناء وبعد الجراحة:

1 غ / 200 مغ قبل الإجراء عند إعطاء التخدير.

قد تختلف الجرعة حسب نوع الإجراء، قد يكرر الطبيب الإعطاء إذا استمر الإجراء أكثر من ساعة واحدة.

الأطفال الذين يقل وزنهم عن 40 كغ:

تعتمد جميع الجرعات على وزن الطفل بالكيلوغرام.

الأطفال من عمر 3 أشهر فما فوق:

25 مغ/ 5 مغ لكل كيلوغرام من وزن الجسم كل 8 ساعات.

الأطفال دون سن 3 أشهر أو الذين يقل وزنهم عن 4 كغ:

25 مغ/ 5 مغ لكل كيلوغرام من وزن الجسم كل 12 ساعة.

مرضى الكلى والكبد

إذا كنت تعاني من مشاكل في الكلى، فقد يتم إعطاؤك جرعة مختلفة، ومن المحتمل أن يصف الطبيب جرعة مختلفة أو دواء آخر.

  • إذا كنت تعاني من مشاكل في الكبد، فسوف يقوم طبيبك بمراقبتك عن كثب وستكون فحوصات الكبد أكثر انتظامًا.

طريقة تناول أوجمنتين

  • يجب الالتزام بالجرعة الموصى بها.
  • في حالة إعطاء أوجمنتين عن طريق الحقن في الوريد أو عن طريق التسريب الوريدي، سيقوم الطبيب أو الشخص المؤهل بإعداد المحلول باستخدام سائل مناسب (مثل الماء للحقن أو سائل للحقن / التسريب).
  •  يفضل تناول أوجمنتين مع الوجبات.
  • يبلع القرص كاملا مع الماء أوالعصير، لا يجب مضغه أو مصه أو سحقه، القرص كاملًا.
  •  يٌرج المعلق الفموي قبل تناوله، وتقاس جرعة معلق أوجمنتين بالسحاحة المدرجة، أو الملعقة المخصصة لقياس الجرعة.

ما هي الآثار الجانبية المحتملة؟

قد يتسبب هذا الدواء في الآثار الجانبية المذكورة:

ردود الفعل التي تتطلب اهتماما خاصا

  • ردود الفعل التحسسية.
  • طفح جلدي.
  • التهاب الأوعية الدموية (التهاب الأوعية الدموية) الذي قد يظهر على شكل بقع حمراء أو أرجوانية على الجلد، ولكنه قد يؤثر أيضًا على أجزاء أخرى من الجسم.
  • الحمى وآلام المفاصل والغدد في الرقبة والإبط والفخذ.
  • تورم في الوجه أو الحلق (وذمة وعائية)، مما يسبب صعوبات في التنفس.
  • الشعور بالضيق المفاجئ مع انخفاض في ضغط الدم.

إذا ظهرت لديك أي من هذه الأعراض، فاتصل بالطبيب على الفور مع وقف تناول أوجمنتين.

التهاب الأمعاء الغليظة، مما يؤدي إلى إسهال مائي مع الدم والمخاط وآلام في المعدة و / أو حمى.

الآثار الجانبية الشائعة

قد تظهر لدى أقل من 1 من كل 10 أشخاص:

  • مرض القلاع (حالة تسببها الفطريات، المبيضات ، التي تتطور في المهبل أو الفم أو طيات الجلد).
  • إسهال.

أعراض جانبية غير شائعة

قد تظهر لدى أقل من 1 من كل 100 شخص:

  • طفح جلدي مثير للحكة (شرى).
  • الغثيان وخاصة عند الجرعات العالية.

إذا كنت تعاني أنت أو طفلك من هذه الآثار الجانبية، يجب إعطاء أوجمنتين قبل الوجبات:

  • القيء.
  • عسر الهضم.
  • دوخة.
  • صداع الرأس.

أعراض جانبية غير شائعة قد تظهر في فحوصات الدم

  • زيادة في بعض المواد (الإنزيمات) التي ينتجها الكبد.
  • انخفاض عدد الخلايا المشاركة في تخثر الدم (الصفائح الدموية).
  • انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء.

أعراض جانبية نادرة

قد تظهر لدى أقل من 1 من كل 1000 شخص:

  • الطفح الجلدي ، الذي قد ينفخ ويبدو مثل البقع الصغيرة (نقاط سوداء مركزية محاطة بمنطقة شاحبة، مع حلقة داكنة حولها حمامي عديدة الأشكال).
  • طفح جلدي منتشر مع ظهور تقرحات وتقشر للجلد ، خاصة حول الفم والأنف والعينين وفي منطقة الأعضاء التناسلية (متلازمة ستيفنز جونسون (SJS) اضطراب نادر وخطير يصيب الجلد والأغشية المخاطية)، وبشكل أكثر حدة يسبب تقشر شديد للجلد (أكثر من 30٪ من سطح الجسم متلازمة ليل أي تقشر الأنسجة المتموتة البشروية التسممي Toxic epidermal necrolysis).
  • طفح جلدي أحمر منتشر مع ظهور بثور صغيرة تحتوي على صديد (التهاب الجلد الفقاعي أو التقشري).
  • طفح جلدي أحمر متقشر مع كتل تحت الجلد وبثور (بثور طارئة).
  • أعراض شبيهة بالأنفلونزا مصحوبة بطفح جلدي وحمى وتضخم الغدد ونتائج غير طبيعية لفحص الدم.
  • اليرقان الناجم عن زيادة مستوى البيليروبين في الدم (مادة ينتجها الكبد)، مما يؤدي إلى تحول لون الجلد وبياض العين إلى اللون الأصفر.
  • التهاب الكلى.
  • تخثر الدم لفترات طويلة.
  • النوبات (عند الأشخاص الذين يتناولون جرعات عالية من أوجمنتين أو يعانون من مشاكل في الكلى).
  • الآثار الجانبية التي قد تظهر في اختبارات الدم أو البول، انخفاض حاد في عدد خلايا الدم البيضاء، انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء (فقر الدم الانحلالي)، وبلورات في البول.

ملاحظة:

يجب التخلص من أي محلول مضاد حيوي غير مستخدم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوى محمي !!