أقوال و حكم من الشعر

ذاكرة التاريخ

فلسطين

يجوب أنحاء المعمورة سعيا…يلقبونه بالمهاجر

يبحث في حلقات الزمن المتناسخة عن خير المآثر   

ينعش الذاكرة …ويدون للتاريخ قصة إنسان يسافر

يصور وجوها لأرواح مرتحلة بين الماضي والحاضر

عله يسترجع حروفا سقطت سهوا أوعلقت في الحناجر

يسافر ويمد بصره بعيدا.. عله يبلغ يوما أقصاه الثائر    

يطوي المسافات طيا ..ليملأ كل موطن شغل شاغر

في جعبته مخطوطة أثرية من فجر الزمن الغابر

مخطوطة نفيسة .. بالمجد وعز العظمة تفاخر    

تحمل عبق حطين ومؤتى لانتصارات وبشائر

تلفها بطولات خير الصحب ورايات الناصر

يوم تفجرت الأنهار والجنات في الصحائر

وكانت الحياة جميلة من غير زيف المظاهر

لم يخش العظماء ولم يسجدوا لغير الجبار القادر

فتحوا المعمورة.. سادوا الأمم ومدوا القناطر

السابق
ما بعد الحج آخر ركن من أركان الإسلام..
التالي
الفيسبوك وسياسة الباب المفتوح

اترك تعليقاً