الولايات المتحدة الأمريكية

رغم الإحتجاجات ضد العنصرية مقتل شاب أسود آخر في أمريكا

رغم الإحتجاجات ضد العنصرية مقتل شاب أسود آخر في أمريكا

أضرم محتجون النار في أحد مطاعم سلسلة “وينديز” للوجبات السريعة بمدينة أتلانتا الأمريكية بعدما أغلقوا طريقا سريعا رئيسيا على خلفية مقتل شاب أمركي من أصول إفريقية يدعى رايشارد بروكس (27 عاما) مساء الجمعة 12 جوان/ حزيران 2020.

جاء مقتل بروكس بعد احتجاجات حاشدة مناهضة للعنصرية في جميع أنحاء الولايات المتحدة تضامنا مع جورج فلويد الذي قتل هو الآخر تحت ركبة شرطي أبيض.

وقد اندلعت احتجاجات أتلانتا يوم السبت في الموقع الذي حدث فيه إطلاق النار بعد الفشل في محاولة اعتقال الشاب التي سجلها أحد المارة.

حيث يظهر الفيديو المصور وضعية بروكس على الأرض وهو يقاوم ضابطين أمام المطعم حتى تمكن من الفرار والركض صوب مرآب السيارات ومعه مسدس صاعق انتزعه من أحد الشرطيين.

أما في تسجيل من كاميرا المراقبة للمطعم فيظهر بروكس وهو يواصل جريه مديرا رأسه للخلف وموجها المسدس الصاعق نحو الضابطين أثناء المطاردة حيث أطلق أحد الشرطيين النار عليه من مسدسه ليرديه قتيلا.

وصرح المحامون الذين يمثلون أسرة بروكس للصحفيين أن شرطة أتلانتا لم يكن لها الحق في استخدام القوة الفتاكة حتى لو أطلق عليهما من المسدس الصاعق، وهو سلاح غير مميت.

إقرأ أيضا:أفضل الأماكن السياحية في ميامي

في حين أعلنت استقالة رئيسة الشرطة بالمنطقة وإجراء تحقيقات بشأن مقتل الشاب الأسود.

إقرأ أيضا:احتجاجات أمريكا ضد العنصرية تصل إلى البيت الأبيض

لم يكف أمريكا ما تعانيه من اضطرابات وموجات عنف منذ أكثر من أسبوعين من قتل جورج فلويد ليزيد مقتل بروكس النار اشتعالا في ظل تصريحات مثيرة للجدل من قبل دونالد ترامب الرئيس الأمريكي المتهم الأول في دعم حملة العنصرية المقنعة من قبل توليه رئاسة البلاد والذي يطمع في ولاية ثانية.

السابق
كثرت المواقع وغابت المنافع
التالي
من أسماء الله الحسنى “الرزّاق”

اترك تعليقاً