اللغة العربية

ظاهرة الشعر الحديث جميع الفصول

يعتبر أحمد المعداوي من أهم الدارسين للشعر العربي الحديث بصفة عامة وما يسمى بشعر التفعلة بصفة خاصة إلى جانب نازك الملائكة وعز الدين إسماعيل وقد تميز أحمد المعاوي في دراساته النقدية ولاسيما في كتابه ظاهرة الشعر الحديث بخبرة كبيرة في الطرح والتحليل وجدية المقاربة التي تجمع بين التأريخ والتنظير ومماسة النقد وتقويم للأراء المخالفة

تلخيص قصير لكل فصل من الفصول

الفصل 1 : خروج سعيد مهران من السجن وذهابه إلى حيه ثم اجتماعه بعليش في منزله
الفصل 2: ذهاب سعيد إلى بيت الشيخ علي الجنيدي وقضاء أول ليلته عنده
الفصل 3: توجه سعيد إلى مقر جريدة الزهرة وذهابه لمسكن رؤوف علوان الذي استضافه عنده
الفصل 4: السطو على منزل رؤوف في ليلة الضيافة و فشل العميلة بعد طرد سعيد من البيت وتهديده بالشرطة
الفصل 5 : توجه سعيد إلى مقهى طرزان و الإلتقاء بنور بعد استسلام المسدس .
الفصل 6: السطو على سيارة ركبة سابت بالتعاون مع نور
الفصل 7: الذهاب إلى منزل عليش وقتل شعبان حسين بالخطأ ثم هروب سعيد من مسرح الجريمة
الفصل 8: لجوء سعيد إلى بيت الشيخ الجنيدي وخلوده للنوم ثم انزعاجه بعد استيقاظه في العصر وعلمه بفشل الخطة
الفصل 9: تسلل سعيد إلى شقة نور في الليل وترحيبها به للإقامة عندها مدة طويلة.
الفصل 10: استرجاع سعيد لشريط الخيانة ومطالبة نور بإحضار بذلة الضابط بعد أن عادت إلى البيت بالطعام.
الفصل 11: استرجاع سعيد لذكريات الطفولة مع والده ومع الشيخ ثم مع رؤوف علوان ، وعودة نور إلى البيت منهكة من الضرب.
الفصل12: خياطة سعيد لبذلة الضابط و ذهابه إلى مقهى طرزان الذي حذره من المخبرين، مما زاد من قلق نور التي عادت للبيت وعاتبته.
الفصل 13 : زيارة سعيد لطرزان ولقاؤه بالمعلم بياضة ثم إخلاء سبيله بعد الفشل في جمع معلومات منه بشأن عليش.
الفصل 14: إرتداء سعيد لبذلة الضابط وتوجهه إلى فيلا رؤوف ثم الفشل في قتله وسقوط البواب ضحية عن طريق الخطأ.
الفصل 15: إعلان خبر فشل سعيد في الجرائد مما خيب أمله ، وعودة نور لمعاتبته بجريه نحو الهلاك.
الفصل 16: غياب نور المفاجئ وتوجه سعيد إلى طرزان وتخلصه من مخبرين اعتراضا طريقه ، ثم الإحساس بالوحدة بعد افتقاد نور.
الفصل 17: قدوم صاحبة البيت للتهديد بالإفراغ وهروب سعيد إلى بيت الشيخ علي و إصراره على استعادة البذلة التي نسيها في بيت نور .
الفصل 18: استيقاظ سعيد و ذهابه لبيت نور ثم فشله في استعادة البذلة بعد أن وجد سكانا جدد وعودته لبيت الشيخ وفراره إلى طريق الجبل و محاصرته في المقبرة من طرف الشرطة

إقرأ أيضا:النص الأدبي بين الخطابة و الصبابة
السابق
أسماء الله الحسنى
التالي
التخطيط مفهومه وأنواعه