أسماء الله الحسنى

من أسماء الله الحسنى “الجبار”

  1. الجبار لغة واصطلاحا
  2. أقسام الجبر في اسم الجبّار
  3. ورود اسم الجبّار في القرآن الكريم

الجبار لغة واصطلاحا

الجَبَّارُ صيغة مبالغة مِن اسْمِ الفَاعِلِ الجَابِرِهو العظيم، القوي، الطويل، وقيل أنه القاهر العاتي المتسلِّط، الظالم المتعجرف القاسي. 

وعليه فصفة الجبار إذا نسبت للعبد فعادة ما تكون بمعنى الظلم والتسلط أي أنها من صفات النقص والجور.

الجبّار من الجبر من القول : جبرت الكسر ، إذا أصلحته.

الجبّار اسم من أسماء الله الحسنى.

أقسام الجبر في اسم الجبّار

الجبّار هو الله وهي من كمال صفاته وتعظيما له وتكون على ثلاثة أوجه:

الأول: جبر قوة ، فهو سبحانه الجبّار الذي يقهر الجبابرة ويغلبهم بقوته وشدته ، فكل جبار وإن عظم فهو تحت قهر الله وجبروته.

إقرأ أيضا:من أسماء الله الحسنى “السّلام”

الثاني: جبر رحمة ، فالله تعالى برحمته يجبر الضعيف والفقير والكسير والحزين والمهموم بالقوة والغنى والعافية والفرج، وبالبشرى وما يحصل لهم من الثواب والعاقبة الحميدة إذا صبروا على ذلك من أجله.

الثالث: جبر علو فإنه سبحانه فوق خلقه عال عليهم، وهو مع علوه قريب منهم يسمع أقوالهم، ويرى أفعالهم ، ويعلم ما توسوس به نفوسهم.

ورود اسم الجبار في القرآن الكريم

ورد اسم الجبار في القرىن الكريم مرة واحدة فقط في قوله تعالى:” هُوَ اللَّهُ الَّذِي لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ السَّلامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ سُبْحَانَ اللَّهِ عَمَّا يُشْرِكُونَ ،هُوَ اللَّهُ الْخَالِقُ الْبَارِئُ الْمُصَوِّرُ لَهُ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى” (الحشر23-24).

يقول الإمام الطبري رحمه الله: “الجبّار يعني المصلح أمور خلقه، المُصَرِّفهم فيما فيه صلاحهم” وفيها معنى القهر فهو سبحانه وتعالى له الكبرياء وهو القاهر فوق عباده.

إقرأ أيضا:من هو نوف البكالي؟

يقول الخطابي: “الجبار هو الذي جبر الخلق على ما أراد من أمره ونهيه، ويقال هو الذي جبر مفاقر الخلق، وكفاهم أسباب المعاش والرزق”

وأما الشيخ حسين الحصني الشافعي فيقول : ” الجبّار هو الذي أصلح الأشياء بلا علاج ، وأمر بالطاعة بلا احتياج، لا يرتقي إلى جنابه وَهم ، ولا يشرف على أسرار ذاته”.

السابق
اليوم العالمي للاحتفال بالثابت الرياضي ( π )
التالي
كورونتنا وكورونتهم

اترك تعليقاً