موضوع تعبير

تعبير كتابي عن الفصول الأربعة

الفصول-الأربعة

فصول السنة الأربعة هي نظام طبيعي تتغير فيه أحوال الجو فتتأثر الأرض وما عليها بهذا التغيير الذي يحدث نتيجة للتغيرات الكونية مثل دوران الشمس و الأرض وميلانها.

بفضل الفصول الأربعة تنقسم السنة إلى شهور والشهور إلى أيام، وهذا تبعا للمناخ السائد خلال كل فترة فيجعلها مميزة عن غيرها.

هناك أربعة فصول تتابع بشكل منتظم، وهي فصل الشتاء ثم فصل الربيع وبعده فصل الصيف وأخيرا فصل الخريف، ولكل واحد منها تأثير مباشر على حياة الكائنات الحية وأنشطتها.

فهناك موسم للزراعة وآخر للحصاد، وهناك نباتات موسمية، كما أن الحيوانات تتخذ سلوكا مناسبا لكل فصل، مثلا السبات في الشتاء، والعمل الدؤوب في الصيف، والإنسان يحدد نوع عمله وفترة خروجه بما تقتضي المصلحة ويتلاءم مع الظروف الجوية، فيختار الملابس المناسبة والنشاط الملائم لكل فصل.

وتكتسي الأرض والسماء خلال كل فصل حلة جديدة، فتلبس الأرض فستانا أبيضا شتاء، وتتزين ببساط مخضر مطرز بالألوان الزاهية ربيعا، وتتوشح السماء ألوانا زاهية بسواد الليل مع ظاهرة الشفق القطبي، وتكتسب زرقة صافية نهارا، تجعل العين تندهش والنفس تسبح بحمد الخالق.

هذا الإختلاف بين الفصول نعمة عظيمة من الله تعالى أوجدها ليسير الكون بانتظام وينفع العباد بالخيرات والعطاء الجزيل.

إقرأ أيضا:التعليم والمؤسسات العلمية بالأندلس عصر المرابطين
السابق
سورة الأحزاب مكتوبة
التالي
اليوسفية ولعنة الحرمان من المؤسسات الجامعية، تساؤلات حارقة