تفسير حلم السلام والمصافحة
تفسير حلم السلام والمصافحة

إلقاء السلام

إلقاء السلام سنة مستحبة، وهو التحية المتعارف عليها بين المسلمين، وردّ السلام واجب، تحية الإسلام هي (السلام عليكم ورحمة الله وبركاته) ويجزئ عنها قول (السلام عليكم)، وفي إفشاء السلام ثواب عظيم وقد قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:” والذي نفسي بيده، لا تدخلون الجنة حتى تؤمنوا، ولا تؤمنوا حتى تحابوا، أوَلَا أدلكم على شيء إذا فعلتموه تحاببتم؟ أفشوا السلام بينكم“. (رواه مسلم).

المصافحة

المصافحة وهي تلاقي يدي شخصين ومسكهما لبعضهما، وهي سنة مستحبة للمسلمين، فعن أبي داود عن البراء بن عازب -رضي الله عنه-قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:” ما من مُسلمَينِ يلتقيان فيتصافحان، إلاّ غُفِر لهما قبل أن يفترَّقا”. (حديث صحيح).

وللمصافحة أحكان شرعية يجب الالتزام، إذ يستحب مصافحة الرجال بعضهم البعض، وكذلك مصافحة النساء بعضهن البعض، ويجوز للرجل والمرأة مصافحة المحارم.

أما مصافحة الرجل الأجنبي، والمرأة الأجنبية فذلك محرم، وروى الطبراني عن معقل بن يسار- رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:” لأن يُطعن في رأس أحدكم بمخيط من حديد، خيرٌ له من أن يمس امرأةً لا تحل له”. (حديث صحيح).

وكثيرا ما يرى الإنسان يصافح شخصا آخر في الحلم ويسلم عليه ويتساءل ما معنى ذلك، ومن أجل تفسير دقيق تم نقل ما جاء في كتاب تفسير الأحلام لـلإمام محمد لابن سيرين -رحمة الله عليه- كالآتي:

تفسير حلم السلام والمصافحة لابن سيرين

من رأى كأنه يصافح عدوا أو يعانقه ارتفعت من بينهما العداوة ونبتت الإلفة لأن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال” المصافحة تزيد في المودة”.
من رأى أن عدوه سلم عليه فإنه يطلب إليه الصلح.
ومن رأى أنه سلم على من ليس بينهما عداوة أصاب المسلم عليه من المسلم فرحا، وإن كانت بينهما عداوة فإنه يظفر بالمسلم ويأمن بوائقه.
رؤية التسليم على شيخ مجهول ذليل على أمان من عذاب الله عز وجل.

ومن رأى أنه سلم على شيخ يعرفه فإنه ينكح امرأة حسناء وينال أنواع الفواكه لقوله تعالى:” لهم فيها فاكهة ولهم
ما يدعون”، “سلام قولا من رب رحيم”
، وإن سلم عليه شاب لا يعرفه فإنه يسلم من شر أعدائه.
ومن كان يخطب إلى رجل فرأى كأنه يسلم على ذلك الرجل فرد عليه جواب سلامه لم يزوجه.
وكذلك إن كانت بينه وبين رجل تجارة فرأى في منامه كأنه سلم عليه فرد عليه جوابه استقامت تلك التجارة بينهما، فإن لم يرد جوابه لم تستقم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوى محمي !!